top of page
  • مدير النشر

فوضى هدم منازل عشوائية على رؤوس المواطنين و تشريدهم في المغرب



و انا اتصفح اخبار و طننا الذي هجرناه منذ فترة شبابنا، و نتمنى كل مرة كل سنة كل يوم وكل ثانية ان تتحسن اوضاع المواطنين و يزدهر الوطن و يعرف استقرارًا امنيا و غذائيًا و اقتصاديًا و إجتماعيا و حقوقيًا … لكن و للاسف الشديد ما اراه يوميا من اخبار لم تعد مفرحة و لم تعد تبشر بخير…

وانا اتصفح اخبار وطننا هذا الصباح من المهجر، وقفت حول معاناة مواطنة مغربية تعيش بهولندا

و رجعت للمغرب على اثر توصلها بخبر هدم منزلها الوحيد الذي ترعرعت فيه واخوتها و المكان الوحيد الذي تأوي اليه مرة في السنة لاحياء صلة الرحم مع اهلها و ارضها و تراب منطقتها، لكن تفاجأت ان السلطات هدمت منزلها بطريقة لاتناسب و مغرب 2024 و مغرب اليوم الذي حث فيه ملك البلاد محمد السادس المسؤولين على الاستماع و الانصات للمواطنين و احترام الحقوق والحريات…

هدمت السلطات المنزل في ساعات الصباح الباكر، و هرع المواطنون و هم نصف نائمين ، و نصف لابسين ، و منهم من لم يستطع حتى تحريك جسده من الفراش نظرا لحالة الاعاقة ، و منهم من بلغ من السن عتيا…

سادت الفوضى و لم تسمع الا اوامر القائد الذي يرتدي نظارة سوداء و لباس اسود و ربطة عنق سوداء و كانه سيشارك في جنازة بكنيسة اجنبية، او وكانه يمثل فيلما مع جيمس بوند…و يتبعه فريق لا يعرف الا الهدم و تنفيد صيحات و اوامر القائد الغاضب: اهدموا …

و تتقدمهم "طراكس" الالة و ليست الراقصة عفوا، هذه الالة طراكس تهدم كل شيءٍ ، مشاهد فقط نراها في قطاع غزة ..

و بعد قيامي ببحث بسيط على وسائل التواصل الاجتماعي تبين ان الاف المواطنين في المغرب تهدم على رؤوسهم منازلهم القصديرية و يصبح الالاف منهم و في جميع انحاء المغرب متشردين ، ضائعين و ينقطع أبناؤهم عن الدراسة وتتحول حياتهم الكئيبة الى حياة اكثر معاناة ، بدون اقل حقوق و بدون ادنى احترام الدولة للمواطنين …

لنتساءل:

اين الحق في السكن اللائق ؟

لماذا تهدم السلطات منازل المواطنين بتلك الطريقة الغير اللائقة ؟

لماذا لم يتم احترام التطبيق السلس للقانون و الظروف التي يعيشها المواطنون؟

قبل الهدم لماذا لاتفكر السلطات في ايجاد بدائل لاسكان المواطنين في فنادق او في منازل الدولة ؟

هل يعرف بعض المسؤولين فقط اسلوب الهدم في مغرب اليوم ؟

الى متى ستستمر هذه الممارسات التي تنتهك الحق في السكن في المغرب ، و تشوه صورة المغرب محليا ووطنيا ودوليا؟

هل ستتحرك النيابة العامة و تفتح تحقيقا في المس بحق السكن للمواطن، و تشريده من طرف سلطات من الواجب ان تحمي حقه و مواطنته؟

هل ستتحرك النيابة العامة في الموضوع للتحقيق في فوضى الهدم و علاقتها بالانتخابات و التصويت و الانتقام؟

اين كان المقدم و الشيخ و القائد عندما كانت المنازل العشوائية تبنى ليلا و نهارا….؟

و من المعلوم ان الحق في السكن يضمنه الدستور المغربي و و المواثيق الدولية لحقوق الانسان .

عن صباح الخير يا وطني

صوت المغرب نيوز


Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page