top of page
  • مدير النشر

فوضى بعض اعضاء حكومة، صاحب الجلالة، مستمرة في المغرب


يعيش المغرب اليوم، على فضائح بعض وزراء الحكومة التي يترأسها اكبر غني في المغرب…المسمى عزيز اخنوش، الذي يفعل هوالاخر ما شاء منذ ان تولى مهام وزارية مختلفة حتى نجاحه في الانتخابات ، و الابتسامة المعروفة التي دارت بينه و بين صديقه الملك محمد السادس، عند توليه مهام الحكومة و اخذ صور تذكارية مع الملك …

اليوم و للآسف الشديد يشهد المغرب فوضى و تجاوزات بعض الوزراء الذين استغلوا المنصب ،و اضحوا فوق القانون …

فضائح في مباريات ، و توظيف دون الخضوع للقوانين الجاري بها العمل، المحسوبية و الزبونية و العلاقات المشبوهة…و شراء سيارات فاخرة بالملايين ، و مواكب وزارية فاخرة تكلف خزينة الدولة المالية ميزانيات ضخمة…

ان حدوث هذه الأمور و عدم خضوع المعنيين بالأمر من بعض الوزراء للمحاسبة و للمساءلة ، يجعل المواطن المغربي في الداخل و في الخارج، يتساءل عن دور الملك ، و يطالب بتدخل الملك و إعفاء كل من تجاوز القوانين ، مادام رئيس الحكومة الحالي غافلا متجاهلاً مسؤولية الإعفاء و الإقالة في حق الوزراء…

ان المغرب غارق في الفساد المستشري ، و بعض المسؤولين بدون محاسبة، فمن و كيف سيتخذ القرارات المناسبة الان و في الوقت المناسب لتفعيل المبدأ الدستوري ربط المسؤولية بالمحاسبة…

ان ما يقوم به بعض الوزراء في حكومة صاحب الجلالة اليوم انتهاك للحقوق والحريات ، و استهتار بالقيم و تلاعب بالمسؤولية، و يشكل هذا شطط في استعمال المنصب و السلطة و زواج المال بالسلطة و اتخاذ قرارت مباغتة غير مدروسة و لا تحترم ارادة المواطن و حقوقه و حرياته…

و الانكى من هذا ، ان هذه التصرفات الغريبة لبعض الوزراء قد تأثر سلبا على النظام العام و تفعيل الدستور وتحقيق العدالة المنشودة و زحزحة الثقة بين المواطن والمؤسسات…

اذن متى سيتخذ عاهل البلاد الملك محمد السادس، الذي يسود و يحكم ، مسؤوليتة العظمى لحماية الشعب و حماية الحقوق والحريات من تصرفات طائشة لبعض المسؤولين في المناصب العليا .

ملفات مغربية ساخنة

عن مدير نشر صوت المغرب الحر

سعيد مصلوحي

Kommentarer

Gitt 0 av 5 stjerner.
Ingen vurderinger ennå

Legg til en vurdering
bottom of page