top of page
  • مدير النشر

غياب الضمير المسؤول


فضائح وزير العدل وصمت الملك ، واختباء النخب المعوَّل عليها، و لا أحد يريد تحمل المسؤولية في قضايا حقوق الشعب، دِلالة قاطعة أن الفساد ولوبيات الفساد احتلوا القيادة وأضعفوا الحكامة المتوخاة واصبح شعارهم اللامحاسبة المتبوعة باللاعقاب، في غياب تام للمبدإ الدستوري ربط المسؤولية بالمحاسبة ...


افتتاحية صوت المغرب نيوز

Kommentare

Mit 0 von 5 Sternen bewertet.
Noch keine Ratings

Rating hinzufügen
bottom of page