top of page
  • مدير النشر

المغرب بين الفساد و اخطبوط نهب الثروة….



كثر المسؤولون الذين نصبوا انفسهم ملوكا

و كثر اصحاب الفتاوي الذين نصبوا انفسهم ائمة

و كثر اصحاب الميكروفونات الذين نصبوا أنفسهم صحفيين

و كثر السياسيون الذين نصبوا انفسهم ديبلوماسيين

و كثر النفاق الاخلاقي حتى صرنا نظن ان دولة المغرب اضحت دولة بلا هدف

و كثر المنافقون و نصبوا انفسهم في مناصب يصعب عليهم حتى تسلق درجة من درجاتها

اش هذا ؟

كثر الفساد و كثرت الرشوة و كثر الغثيان

كثر الكذب و صار مظلة

و كثر تكريم المنافق حتى صار يظن انه اميرا

كثر ت الافكار" الخامجة "و غابت الحكمة

كثر الغدر و الخيانة و "التبرهيش " و اصحاب روابط العنق الملونة.. و كانهم بالونات متحركة..

كثر التهجم على الام و على الاخت و على المرأة و على الجدة و على العجوز

و دستور المغرب في الارشيف

و الاوامر لا تخرج الا من وراء ستار

والعويل في المستشفيات كثر و طال و في الليل تغلق المسرحية…

ضحكوا على اجداد اجدادنا و على آباءنا و ظنوا انهم خدرونا .

تعبنا من استعراضاتهم البهلوانية و كذبهم المكتوب و النائم في الأرشيف

تعبنا من خزعبلاتهم و هم يسرقون ترواث الوطن و يجففون اقلامنا لانهم مشغولون بسرقتنا باسم السياسة و الديبلوماسية و الولاء…

تعبنا من مشاريعهم الهوائية ، و من الوان جواربهم و من ماركات ساعاتهم اليدوية …

تعبنا ان نرى المريض يئن بدون دواء والمعلم بدون مسكن و الفقير بدون حذاء.. و الفوسفاط يتبخر في الهواء….

تعبنا من الكذوب الممنهج و السياسي و العنكبوتي…

تعبنا منكم …

وكثر التلاعب بالمال العام حتى اتلفوا المفاتيح

كثر التصفيق للفراغ و كثر التشهير بالعظماء

وكثر البخل و غابت الانسانية و غابت الحقوق و غابت الحريات

و كثرت ضغوطهم" الكارطونية " حتى تبرأت منهم اخلاق السياسة

مغربنا ضاع و ما تبقى في طريق الضياع

اموال تصرف على اللعب ، و الشباب ضاع ، و الماء ضاع و الحلم ضاع..

و تركوا الشعب يشرب من ماء البحر…

مغربنا جرفه الفساد و لوبيات الفساد

مغربنا اكله المفترسون اكلا اكلا حتى العظام لم يتركوها

مغربنا في اقل المراتب و يواصل بعض سياسييه اللعبة….

صباح الخير ياوطني

وكالة صوت المغرب الدولية للانباء

Comments

Rated 0 out of 5 stars.
No ratings yet

Add a rating
bottom of page